fbpx
مثير للجدل

“البجيدي” يعتزم تسمية أشهر أحياء الرباط الراقية باسم مؤسسه “الخطيب” بدل “بئر قاسم”

 

عاد الجدل بشأن  تسميات بعض الشوارع والأزقة بالمدن التي يسيرها حزب العدالة والتنمية للواجهة من أوسع أبوابه.

فبعد مدينتي تمارة،و طنجة، حان الدور على مدينة الرباط بعد أن كشف تعرض لقبيلة سلالية عزم  المجلس الجماعي الذي يرأسه البجيدي تغيير أشهر شارع بالرباط، والذي يضم أحياء يقطن بها كبار الشخصيات وعلية القوم، والسفراء، من شارع بئر قاسم الى شارع  الدكتور الخطيب مؤسس الحزب.

التعرض  الذي حصل  “المصدر نيوز” على نسخة منه قدمه  نواب سلاليون عن قبلية كيش لوادية  أكدوا فيه بعد عدة لقاءات تشاورية  “تعرضهم تعرضا كليا، وشاملا على هذه الخطوة لعدة اعتبارات، منها وفق  التعرض ان تسمية بئر قاسم “كانت  ولازالت العنوان الجامع لكل مكونات القبيلة من حيث ارتباط ذلك بعناوين الأراضي الكيشية المضمنة  بالرسوم العدلية التاريخية وهويات مكونات كيش لوادية الواردة في البطائق التعريفية”.

كما نبه التعرض إلى ان تسمية بئر قاسم هي عنوان كيش الوادية التي لا يمكن “التنازل عنها او القبول باسم اخر بديل وغريب ولا يمت لنا بصلة ولا لأجدادنا”.

يذكر أن   الجدل الكبير الذي أثاره إطلاق أسماء رجال دين مشارقة متهمين بالتطرف، على بعضة أزقة مدينة تمارة، فرض في نهاية المطاف تدخلت السلطات المحلية  لازالة أسماء هاته الشخصيات من أزقة المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق