fbpx
مثير للجدل

عمدة طنجة: المشروع الإماراتي بالميناء الترفيهي قانوني والملك وافق عليه

اعتبر محمد البشير العبدلاوي عمدة طنجة، أن بنايات مارينا التابعة لمشروع سياحي لشركة إماراتية بالميناء الترفيهي طنجة المدينة قانونية، مؤكدا على أنها نفسها التي عرضت على الملك سنة 2010 ووافق عليها، وأنها ستكون من أجمل مارينات المغرب وفق ما اورده موقع “لكم”.

وأضاف العبدلاوي الذي كان يتحدث ضمن عرض إخباري في افتتاح أشغال الجلسة الأولى الدورة العادية لشهر أكتوبر لمجلس جماعة طنجة، أن هذا المشروع رصدت له الشركة الإماراتية حوالي 4 مليار درهم، مشيرا إلى أن لديه انعكاسات كبيرة على المدينة سواء على مستوى فرص الشغل أو على المستوى السياحي وغيرها.

وأشار ذات المصدر الى أن الجماعة عضو في المجلس الإداري وأن التراخيص تنزل كلها في الجماعة، وأنها هي التي تصدر التراخيص اللازمة، معتبرا، أنه لا يجب أن تفهم أن المغرب لديه مشكل مع دولة معينة أو مستثمر معين.

وأكد العبدلاوي، على أن المغرب بلد منفتح وأن جميع الدول التي تريد الاستثمار في المدينة خاصة الدول العربية مرحب بها، مضيفا أن هذا الموضوع يتابع على أعلى مستوى، وليس فقط على مستوى السلطات المحلية، متمنيا أن يكون هذا المرفق يليق بمدينة من حجم طنجة وبتاريخها.

المشروع الذي يحجب رؤية البحر وأثار هذا المشروع جدلا كبيرا بمدينة طنجة، بسبب كثافة البناء الذي يتم فرضه في هذه المنطقة بشكل اعتبرته تصريحات سابقة لفعاليات جمعوية لموقع “لكم”، مخالف للتصميم الأصلي للمشروع الذي ينص على عدم حجب الرؤية والنظر إلى البحر، حيث أشارت إلى أن البنايات تمثل تشويها متعمدا لجمالية الشاطئ، مطالبين السلطات الولائية بأن تتحمل مسؤولياتها، وتهدم تلك البنايات التي وصفوها بالبشعة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق