fbpx
مجتمع

200 إصابة جديدة بكورونا في صفوف الممرضين خلال أسبوعين

أعلنت حركة الممرضين وتقنيي الصحة، تسجيل 200 حالة إصابة بكورونا في صفوف مهني الصحة خلال الأسبوعين الأخيرة. وأعلنت حركة الممرضين وتقنيي الصحة في بلاغ لها، أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في صفوف الممرضين، ارتفع لحدود الساعة إلى 825 حالة مؤكدة.

وشددت الحركة على أن عدد الإصابات يمكن أن يكون أكثر بكثير، باعتبار أن الإحصائيات المعلن عنها، ماهي إلا مجهود عمل أعضاء الحركة فقط.

واستنكرت استمرار الحكومة والوزارة في نهج سياسة التجاهل، وتشبثها بعدم الإعلان عن المصابين ب”كوفيد 19″ من بين الممرضين والتقنيين، والذين أكدوا على أن الوزارة تعتبر أنهم أصيبوا بعدوى كورونا في منازلهم أو بالشارع، بعيدا عن أماكن عملهم.

ونددت بإعادة الممرضين المتعافين من كورونا للعمل في نفس المصالح التي كانوا بها قبل الإصابة، مشيرة أن عددا كبيرا منهم يشتغل في مصالح تضم أشخاص متقدمين في السن وآخرين مصابين بأمراض مزمنة وأمراض تنفسية، داعية الوزارة إعادة النظر في تدبيرها توزيع الممرضين والتقنيين بعد عودتهم من الاستشفاء.

وبحسب الحركة، فإن إصابات كورونا تشمل مدنا مختلفة من المملكة، كما تتعدد وتتنوع صفات المصابين ما بين قابلات وممرضي الإنعاش والتخدير ومحضري الصيادلة، وممرضين متعددي التخصصات وغيرهم, في حين لا يزال العشرات من الممرضين وتقنيي الصحة في العزل الصحي ينتظرون نتائج التحاليل المخبرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق