fbpx
سياسة

جبهة “البوليساريو” تعلن نهاية التزامها بوقف إطلاق النار واستئناف العمل القتالي

أعلنت جبهة “البوليساريو” بشكل رسمي عن نهاية التزامها بوقف إطلاق النار وما يترتب عليه من استئناف العمل القتالي. وأوضحت الجبهة في بيان لها، أنها ستتخذ جميع الإجراءات والتدابير المتعلقة بتنفيذ مقتضيات حالة الحرب، فيما يخص تسيير وإدارة مؤسساتها وهيئاتها وضمان انتظام الخدمات.

وأشارت أن هذا الخطوة تأتي ردا على ما وصفته ” خرق اتفاق إطلاق النار من قبل المغرب”. وأبرزت أن رئيسها إبراهيم غالي أصدر مرسوما، يوم أمس الجمعة، تم بموجبه إعلان نهاية الالتزام بوقف إطلاق النار الذي نسفه المغرب وما يترتب عليه من استئناف العمل القتالي”.

وكانت الخارجية المغربية قد أعلنت أن العملية التي قامت بها القوات المسلحة الملكية، صباح أمس الجمعة، بتعليمات سامية من الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة، لاستعادة حرية التنقل بمعبر الكركرات، تمت “بشكل سلمي، ودون اشتباك أو تهديد لسلامة المدنيين”. وأكدت أن المغرب يظل متشبثا بقوة بالحفاظ على وقف إطلاق النار”، وأن العملية التي قامت بها القوات المسلحة الملكية تروم، على وجه التحديد، تعزيز وقف إطلاق النار من خلال الحيلولة دون تكرار مثل هذه الأعمال الخطيرة وغير المقبولة التي تنتهك الاتفاق العسكري وتهدد الأمن والاستقرار الإقليميين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق